الأحد، 24 يناير 2016

مكونات جهاز التبريد والتكييف وطريقة عمله وتشغيله





على الرغم من اختلاف انواع اجهزة التبريد والتكييف، إلا ان لها نفس التكوين. فتتكون أجهزة التبريد والتكييف من ثلاثة أجزاء رئيسية وهى: الضاغظ، المكثف، وكذلك المبخر. فعند تركيب جهاز التكييف، يجب معرفة اي الاجزاء يتم تركيبها خارجياً وأي منها داخلي. فالاجزاء الخارجية هي الضاغط والمكثف، وكذلك مروحة التكثيف. أما المروحة، فهى تعتبر من الاجزاء الداخلية للجهاز. فتَـكمُن أهمية المروحة فى كونها تقوم بعملية التبخير داخل المبنى –وكذلك المبخر.
بالاضافة إلى ذلك، يجب الأخذ فى عين الاعتبار أهمية غاز الفريون كـمُكون أساسي فى جهاز التبريد والتكييف. وذلك لانه يقوم بنقل الحرارة من وإلى المكان. ففى فصل الصيف - لتتم عملية تبريد وتكييف الغرفة أو المكان- يتحرك غاز الفريون داخل جهاز التكييف وذلك لتتم عملية التكثيف وبالتالي احلال درجة الحرارة الساخنة بالهواء البارد – فيبرد الغاز وتبرد درجة الحرارة. ثم يتم تحويله إلى سائل ليمر داخل المبخرلامتصاص حرارة الهواء الداخلي. ثم يسخن غاز الفريون ويتحول مرة اخرى لبخار ويتجه الى الضاغط ليتم تكرار هذه العملية مرات عديدة طوال فترة تشغيل جهاز التكييف في المكان.
أما بالنسبة لطريقة عمل الضاغط، يقوم الضاغط بتحريك غاز الفريون كلما ازدادت درجة حرارة الغرفة.
وجدير بالذكر، ان هناك بعض الاجهزة من أنواع  التكييفات التى يتم ضبط الضاغط كي يقوم بتكييف وتبريد الغرفة وذلك عند الوصول لدرجة حرارة معينة ويتوقف عن الوصول إليها.
وتستمر هذه العملية فالتكرارعند ارتفاع درجة الحرارة، فيتم العمل على تبريد وتكييف المكان.
كذلك يُنصح بالصيانة الدورية لأجهزة التبريد والتكييف من شركات تكييف متخصصة، وذلك لضمان كفاءته وتبريد الهواء بشكل جيد.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

بيع المنزل: أفضل الاسرار العقارية

كل ما تحتاج إلى معرفته من أجل النجاح في السوق العقارية كما يمكن العثور علي البائع علي الإنترنت عن طريق قراءه بعض النصائح الكبيرة. يمكنك ال...